فوائد المصلي


أعظم خمسة أمور تمنع إجابة الدعاء!

benefitsImg
101 4541 3/22/2020 2:52:56 PM

الأول: التخاصم والقطيعة، فعن ابن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:  «ثلاثة لا يقبل الله لهم صلاة» وذكر منهم: «وأخوان متصارمان». أي متقاطعان. صحيح ابن حبان (5/ 53).

الثاني: تأخير الصلاة عن وقتها حتى دخول الصلاة التي تليها، فعن عبد الله بن عمرو، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول: «ثلاثة لا يقبل الله منهم صلاة» وذكر منهم: «ورجل أتى الصلاة دبارًا». والدبار: أن يأتيها بعد أن تفوته. سنن ابن ماجه (970).

الثالث: عدم اليقين بإجابة الدعاء، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: «ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة، واعلموا أن الله لا يقبل دعاء من قلب غافل لاه». المستدرك على الصحيحين للحاكم (1/ 670).

الرابع: أكل الحرام، فعن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أيها الناس، إن الله طيب لا يقبل إلا طيبًا، وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين، فقال: {يا أيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحا، إني بما تعملون عليم} [المؤمنون: 51] وقال: {يا أيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم} [البقرة: 172] ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء، يا رب، يا رب، ومطعمه حرام، ومشربه حرام، وملبسه حرام، وغذي بالحرام، فأنى يستجاب لذلك؟». صحيح مسلم (2/ 703).

الخامس: المجاهرة بالذنب، وذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «كلُّ أمَّتي مُعافًى إلَّا المُجاهِرينَ، وإنَّ منَ المُجاهرةِ أن يعمَلَ الرَّجلُ باللَّيلِ عملًا، ثُمَّ يصبِحَ وقد سترَه اللَّهُ، فيقولَ: يا فلانُ، عمِلتُ البارحةَ كذا وَكذا، وقد باتَ يسترُه ربُّهُ، ويصبِحُ يَكشِفُ سترَ اللَّهِ عنهُ». (صحيح البخاري: 6069)