فوائد المصلي


هذا هو أول مسجد صلى فيه النبي صلى الله عليه وسلم الجمعة!

benefitsImg
34 1443 3/14/2018 11:11:11 PM

عندما هاجر النبي صلى الله عليه وسلم من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة التي وصل إليها يوم الاثنين 12 من ربيع الأول من العام الهجري الأول، أقام صلى الله عليه وسلم في قباء أربعة أيام حتى صباح يوم الجمعة الموافق 16 من شهر ربيع أول (من العام نفسه)، ثم خرج صلى الله عليه وسلم متوجهاً إلى المدينة المنورة، فأدركته صلاة الجمعة فصلاها في بطن (وادي الرانوناء)، وقد حدد المكان الذي صلى فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم الجمعة وسمي بعد ذلك (مسجد الجمعة).

ويسمى بمسجد الوادي، وذلك لأنه يقع على وادي الرانوناء، وهو أحد الأودية في المدينة المنورة.

تم بناؤه من الحجر الذي تهدم عدة مرات، فأعيد بناؤه وتجديده في كل مرة يتهدم بها.

جُدد في عهد عمر بن عبد العزيز مرة ثانية، وفي العصر العباسي ما بين 155  159هـ.

وفي نهاية القرن 9هـ خرب سقفه، فجدده شمس الدين قاوان.

وفي عهد الدولة العثمانية أمر السلطان بايزيد بتجديده.

ظل على حاله إلى منتصف القرن الرابع عشر الهجري حيث جدده السيد حسن الشربتلي.

كان المسجد قبل التوسعة الأخيرة مبني فوق رابية صغيرة طوله 8 أمتار، وعرضه 4.5أمتار، وارتفاعه 5،5 أمتار، وله قبة واحدة مبنية بالطوب الأحمر وفي شماله رواق طوله 8 أمتار، وعرضه 6 أمتار.

ثم قامت وزارة الأوقاف السعودية بإعادة بنائه وتوسعته وفق تصميم هندسي جميل، وضاعفت مساحته عدة أضعاف.

وفي عام 1409هـ عندما أمر خادم الحرمين الشريفين بهدم المسجد القديم وإعادة بنائه وتوسعته وتزويده بالمرافق والخدمات اللازمة (كسكن للإمام والمؤذن ومكتبة ومدرسة لتحفيظ القران الكريم ومصلى للنساء مع دورات المياه).

المصادر:

وفاء الوفاء بأخبار دار المصطفى (3/ 31).

خلاصة الوفا بأخبار دار المصطفى (2/ 287).

تاريخ معالم المدينة المنورة قديمًا وحديثًا.