فوائد المصلي


صاحب فكرة فتح الأندلس، أو أول من فكر في فتح الأندلس هل هو صحابي أم تابعي؟! اقرأ الفائدة لتعلم الجواب!

benefitsImg
14 1209 2/4/2018 5:50:15 PM

فتح الأندلس لم يكن فتحًا عاديًا؛ بل كان نقطة تحول خطيرة في التقاء الإسلام بالغرب الصليبي، واستطاع المسلمون بعد هذا الفتح العظيم أن يقيموا حضارة كبرى، أضاءت بنورها العالم كله ووصلت إشعاعاتها إلى كل مكان.

والسؤال من صاحب فكرة فتح الأندلس؟ أو من أول من فكر في فتح الأندلس؟

فكرة فتح الأندلس فكرة قديمة، لم يكن موسى بن نصير أو عقبة بن نافع هما أول من فكر فيها،  وإنما كانت فكرة فتح الأندلس فكرة قديمة؛ فلقد استطاعت الجيوش الإسلامية أيام الخليفة الراشد عثمان بن عفان رضي الله عنه الوصول إلى القسطنطينية ومحاصرتها، إلاَّ أنها لم تستطع أن تفتحها، فقال عثمان بن عفان رضي الله عنه: إن القسطنطينية إنما تُفتح من قِبَل البحر، وأنتم إذا فتحتم الأندلس فأنتم شركاء لمن يفتح القسطنطينية في الأجر آخر الزمان.

أي: إنه على المسلمين لكي يتمكَّنُوا من فتح القسطنطينية أن يفتحوا الأندلس أولاً، ثم يتَّجهون منها بعد ذلك إلى القسطنطينية -في شرق أوربا- ويقصد عثمان بن عفان بالبحر ما كان يُعرف بالبحر الأسود في ذلك الوقت، فإذا وصل المسلمون إلى القسطنطينية من طريق الأندلس أو من جهة البحر الأسود سيتم حصار القسطنطينية من جميع النواحي المحيطة بها فيسهل فتحها، ولكن المسلمين لم يستطيعوا أن يصلوا إلى الأندلس إلاَّ أيام بني أمية، وفي ولاية موسى بن نصير على الشمال الإفريقي.

المصادر:

تاريخ الأمم والملوك للطبري (2/598).

البداية والنهاية لابن كثير (7/171).

الروض المعطار في خبر الأقطار للحميري (33).