فوائد المصلي


تخريب بيت الأحزان

benefitsImg
0 0 12/31/2018 2:32:24 PM

وهو الحصن المنيع الذي شيده الصليبيون عند مخاضة الأحزان على مقربة من صفد بالشام سنة 574هـ وبالغوا في تحصينه ثم استلمه فرسان الداوية وهم مجموعة من الفرسان المتطوعين لنصرة الصليب ومعظمهم قساوسة ورهبان، وأصبح هذا الحصن نقطة انطلاق للإغارة على المسلمين ومحطة تمويل على طريق الحملات الصليبية القادمة من وراء البحار.

صمم السلطان صلاح الدين الأيوبي على تخريب هذا الحصن وهدمه، لعدم قدرة المسلمين على الاحتفاظ به لقربه من الإمارات الصليبية بالشام، فنزل عليه السلطان وجنوده في أوائل ربيع الآخر 575هـ، وضرب عليه حصارًا شديدًا ونقبه من كل جانب، وألقى فيه النيران، وضيَّق على حاميته حتى استسلموا في 24 ربيع الآخر 575هـ، فغنم المسلمون كل ما فيه، وكانت غنيمة عظيمة بلغت مائة ألف قطعة سلاح ومئون كثيرة وسبعمائة أسير قتل بعضهم وحمل الباقي لدمشق، وكان هذا التخريب من المصلحة العظيمة للمسلمين بالشام، وقد أنفق الصليبيون على بنائه مئات الآلاف من الدنانير.

راجع ما يلي: البداية والنهاية (12/375)، الكامل في التاريخ (10/95)، الروضتين (3/36)، تاريخ ابن خلدون (5/292).